القاهرة ـ مكتب «البيان»

شهدت الساعات القليلة الماضية تدهوراً جديداً في حالة الفنان سعيد صالح. وقررت أسرته نقله من «مستشفى معهد ناصر» الذي تلقى فيه المرحلة الأولى من علاجه عقب تعرضه لأزمة قلبية حادة، إلى مستشفى «دار الفؤاد» لإجراء جراحة في القلب لتغيير ثلاثة شرايين.


وقالت هند الابنة الوحيدة لسعيد صالح لـ «البيان» إن والدها شعر منذ أسبوعين بألم حاد في صدره، واكتشف الأطباء وجود ضيق في ثلاثة شرايين وقرروا ضرورة إجرائه عملية قلب مفتوح.


وقرر سعيد صالح تأجيل استئناف تقديم مسرحيته «قاعدين ليه»، حتى تتحسن حالته الصحية.ويقيم بجوار سعيد صالح في المستشفى أفراد أسرته ويتردد عليه بانتظام الفنان عادل إمام.


الله يشفيه ويشفى مرضى المسلمين اجمعين praying.gif