IPB

مرحبا بالضيف ( دخول | التسجيل )





2 الصفحات V   1 2 >  
Reply to this topicStart new topic
> المسيري في ذمة الله
Prof
المشاركة Jul 3 2008, 10:55 AM
مشاركة #1


عضو مميز
****

المجموعة: Admin
المشاركات: 8,166
التسجيل: 11-January 02
رقم العضوية: 1,000



عبد الوهاب المسيري في ذمة الله..
إنا لله وإنا إليه راجعون..


إقتباس
الأستاذ الدكتور عبد الوهاب المسيري، مفكر عربي إسلامي وأستاذ غير متفرغ بكلية البنات جامعة عين شمس. وُلد في دمنهور 1938 وتلقى تعليمه الابتدائي والثانوي (مرحلة التكوين أو البذور). التحق عام 1955 بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية وعُين معيدًا فيها عند تخرجه، وسافر إلى الولايات المتحدة عام 1963 حيث حصل على درجة الماجستير عام 1964 (من جامعة كولومبيا) ثم على درجة الدكتوراه عام 1969 من جامعة رَتْجَرز Rutgers (مرحلة الجذور). وعند عودته إلى مصر قام بالتدريس في جامعة عين شمس وفي عدة جامعات عربية من أهمها جامعة الملك سعود (1983 – 1988(، كما عمل أستاذا زائرًا في أكاديمية ناصر العسكرية، وجامعة ماليزيا الإسلامية، وعضو مجلس الخبراء بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام (1970 – 1975)، ومستشارًا ثقافيًا للوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى هيئة الأمم المتحدة بنيويورك (1975 – 1979). وهو الآن عضو مجلس الأمناء لجامعة العلوم الإسلامية والاجتماعية بليسبرج، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية، ومستشار التحرير في عدد من الحوليات التي تصدر في ماليزيا وإيران والولايات المتحدة وانجلترا وفرنسا (مرحلة الثمر). ومن أهم أعمال الدكتور المسيري موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية: نموذج تفسيري جديد (ثمانية مجلدات) وكتاب رحلتي الفكرية: سيرة غير ذاتية غير موضوعية- في البذور والجذور والثمار. وللدكتور المسيري مؤلفات أخرى في موضوعات شتى من أهمها: العلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة (جزأين)، إشكالية التحيز: رؤية معرفية ودعوة للاجتهاد (سبعة أجزاء). كما أن له مؤلفات أخرى في الحضارة الغربية والحضارة الأمريكية مثل: الفردوس الأرضي، و الفلسفة المادية وتفكيك الإنسان، و الحداثة وما بعد الحداثة، و دراسات معرفية في الحداثة الغربية. والدكتور المسيري له أيضاً دراسات لغوية وأدبية من أهمها: اللغة والمجاز: بين التوحيد ووحدة الوجود، و دراسات في الشعر، و في الأدب والفكر، كما صدر له ديوان شعر بعنوان أغاني الخبرة والحيرة والبراءة: سيرة شعرية. وقد نشر الدكتور المسيري عدة قصص وديوان شعر للأطفال.


موقع الدكتور عبد الوهاب المسيري

ويكيبيديا عن المسيري
Go to the top of the page
 
+Quote Post
أسامة الكباريتي
المشاركة Jul 3 2008, 11:44 AM
مشاركة #2


ابن يافا
*****

المجموعة: Admin
المشاركات: 15,427
التسجيل: 12-January 02
رقم العضوية: 5



تقبلك الله قبولا حسنا وأسكنك فسيح جنانه


رحيل المفكر عبد الوهاب المسيري
صاحب موسوعة "اليهودية والصهيونية"


[ 03/07/2008 - 12:19 م ]




المفكر العربي البارز الدكتور عبدالوهاب المسيري (أرشيف)


[/size]

[size="5"]القاهرة ـ المركز الفلسطيني للإعلام

أُعلن في القاهرة اليوم الخميس (3/7)، عن رحيل المفكر العربي البارز الدكتور عبدالوهاب المسيري، الذي تخصص في دراسات الصراع مع الصهيونية. وتوفي المسيري في مستشفى "فلسطين" بالقاهرة عن (70 عاما)، بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان، وسوف يوارى الثرى في مسقط رأسه بمدينة دمنهور في محافظة البحيرة (شمال)، ويشيع جثمانه بعد عصر اليوم الخميس من مسجد رابعة العدوية بمدينة نصر شرق القاهرة.

ونال الدكتور المسيري جوائز عديدة آخرها في حزيران (يونيو) 2008 والتي منحتها له نقابة صيادلة مصر في إطار احتفالاتها بـيوم الصيدلي المصري، كما تم اختياره في شهر أيار (مايو) الماضي للحصول على جائزة القدس من الاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب، وكان من المنتظر أن يتسلم الجائزة بالعاصمة السورية دمشق في تشرين ثاني (نوفمبر) المقبل.

- وُلد الدكتور عبدالوهاب المسيري، في دمنهور المصرية عام 1938،
- تلقى تعليمه الابتدائي والثانوي هناك،
- التحق عام 1955 بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، وعُين معيدًا فيها عند تخرجه،
- سافر إلى الولايات المتحدة عام 1963 حيث حصل على درجة الماجستير عام 1964 من جامعة "كولومبيا" ثم على درجة الدكتوراه عام 1969 من جامعة رَتْجَرز،
- عند عودته إلى مصر قام بالتدريس في جامعة "عين شمس" وفي عدة جامعات عربية من أهمها جامعة الملك سعود (1983 – 1988)،
- كما عمل أستاذا زائرًا في أكاديمية ناصر العسكرية،
- جامعة ماليزيا الإسلامية،
- عضو مجلس الخبراء بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام (1970 – 1975)،
- مستشارًا ثقافيًا للوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى هيئة الأمم المتحدة بنيويورك (1975 – 1979).


- كما عمل الراحل مؤخراً عضو مجلس الأمناء لجامعة العلوم الإسلامية والاجتماعية بليسبرج، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة،
- ومستشار التحرير في عدد من الحوليات التي تصدر في ماليزيا وإيران والولايات المتحدة وانجلترا وفرنسا.


وفي كاتون الثاني (يناير) 2007 تولى الدكتور المسيري منصب المنسق العام للحركة المصرية من أجل التغيير (كفاية)، وهي الحركة المعارضة لحكم الرئيس mubarak.gif وتسعى لاسقاطه من الحكم بالطرق السلمية، ومعارضة توريث نجله جمال مبارك منصب رئيس الجمهورية من بعده.

وترك المسيري ميراثاً كبيراً من مؤلفاته الأدبية والفكرية، ومن أشهر أعمال المسيري "موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية: نموذج تفسيري جديد" (ثمانية مجلدات)، وكتاب "رحلتي الفكرية: سيرة غير ذاتية غير موضوعية - في البذور والجذور والثمار". وللمسيري مؤلفات أخرى في موضوعات شتى من أهمها: "العلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة"، كما أنّ له مؤلفات أخرى في الحضارة الغربية والحضارة الأمريكية مثل: "الفردوس الأرضي"، و"الفلسفة المادية وتفكيك الإنسان"، و"الحداثة وما بعد الحداثة، و دراسات معرفية في الحداثة الغربية".

وللأكاديمي الراحل أيضاً دراسات لغوية وأدبية من أهمها: "اللغة والمجاز: بين التوحيد ووحدة الوجود"، و"دراسات في الشعر وفي الأدب والفكر"، كما صدر له ديوان شعر بعنوان "أغاني الخبرة والحيرة والبراءة: سيرة شعرية"، ونشر عدة قصص وديوان شعر للأطفال.


--------------------
الأقصى يستنجد فهل من مُنجِد




حسبنا الله ونعم الوكيل

Go to the top of the page
 
+Quote Post
يحى الشاعر
المشاركة Jul 3 2008, 11:49 AM
مشاركة #3


عضو نشيط
***

المجموعة: Members
المشاركات: 703
التسجيل: 1-March 07
البلد: ألمــانيا
رقم العضوية: 2,781



رحمه الله وأسكنه واسع جناته ، وألهم أهله الصبر والسلوان



د. يحي الشاعر


--------------------
لن يمتطى شخص ظهرك ، ما لم تقبل أن تنحنى له


Go to the top of the page
 
+Quote Post
Mohammad Abouzie...
المشاركة Jul 3 2008, 12:53 PM
مشاركة #4


عضو نشيط
***

المجموعة: Members
المشاركات: 799
التسجيل: 6-May 03
رقم العضوية: 403



آخر تصريحاته: " إسرائيل ستنتهي قريباً"
وفاة المفكر المصري د. عبدالوهاب المسيري


القاهرة - محيط



د. عبدالوهاب المسيري



توفي فجر اليوم الخميس الدكتور عبد الوهاب المسيري المفكر المصري الشهير، وقررت أسرته تشييع الجنازة من مسجد رابعة العدوية بمدينة نصر عقب صلاة ظهر اليوم ، ومن المقرر أن تقام له مراسم تشييع رسمية عصر اليوم في دمنهور حيث سيدفن في مسقط رأسه، وكان الفقيد قد نقل الي مستشفي فلسطين منذ ثلاثة أيام بعد تدهور حالته الصحية الي أن وافته المنية. وقد تدفق عدد من المثقفين والسياسيين المصريين الي المستشفي منذ الصباح لمصاحبة جثمان الفقيد حتي الصلاة عليه وتوديعه إلى مثواه الأخير.
المسيري حصل مؤخرا على جائزة "القدس" من الإتحاد العام للأدباء والكتاب العرب ، حيث قضى ربع قرن في كتابة موسوعته الشهيرة " اليهود واليهودية والصهيونية" ، كما كان يعد لموسوعة تتناول إسرائيل من الداخل بعنوان "الصهيونية وإسرائيل".

في يناير 2007 تولى الدكتور المسيري منصب المنسق العام للحركة المصرية من أجل التغيير (كفاية) وهي الحركة المعارضة لحكم الرئيس mubarak.gif وتسعى لاسقاطه من الحكم بالطرق السلمية .
اسرائيل تنتهي

مع احتفال اسرائيل هذا العام بالذكرى الستين لاغتصابها فلسطين ، قال المسيري انه يتوقع "نهاية قريبة" للدولة العبرية ربما خلال 50 عاما ، ونفى المسيري أن يكون لهذا التوقع علاقة بالتشاؤم أو التفاؤل.

وقال المسيري أن بن جوريون عرف الإرهاب بأنه "مجموعة من العصابات مُمَولة من الخارج.. ونحن هنا لا نجابه إرهابا وانما حربا. وهي حرب قومية أعلنها العرب علينا.. هذه مقاومة فعالة من جانب الفلسطينيين لما يعتبرونه اغتصابا لوطنهم من قبل اليهود.. فالشعب الذي يحارب ضد اغتصاب أرضه لن ينال منه التعب سريعا".
[/FONT]



في شبابه


وبعد أن قضي نحو ربع قرن في إعداد موسوعته "اليهود واليهودية والصهيونية" وفي الموسوعة التي كان الراحل يعدها بعنوان "الصهيونية وإسرائيل" تناول إسرائيل من الداخل ، معتبرا إياها "دولة وظيفية" لا تختلف كثيرا في رأيه عن دولة المماليك التي نشأت في منتصف القرن الثالث عشر الميلادي واستمرت 267 عاما.

وأوضح أن الطبيعة الوظيفية لإسرائيل تعني أن "القوى الاستعمارية اصطنعتها وأنشأتها للقيام بوظائف ومهام تترفع عن القيام بها مباشرة.. هي مشروع استعماري لا علاقة له باليهودية".
واعتبر المسيري أن التشابه بين وظيفة إسرائيل ودولة المماليك لا يعني أن تستمر اسرائيل 267 عاما "فالدورات التاريخية أصبحت الآن أكثر سرعة مما مضى.. العدو الآن إذن في حالة تقهقر بعد أن لحقت به هزائم عسكرية متوالية منذ حرب الاستنزاف وحرب 1973 والانتفاضة الاولى "1987" والانسحاب من جنوب لبنان والانتفاضة الثانية "2000" والحرب السادسة".

[FONT=Arial]
سيرة ذاتية


[/SIZE]
[SIZE=2]

من مؤلفات المسيريالأستاذ الدكتور عبد الوهاب المسيري، مفكر عربي إسلامي عمل كأستاذ غير متفرغ بكلية البنات جامعة عين شمس. وُلد في دمنهور عام 1938، التحق عام 1955 بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية وعُين معيدًا فيها عند تخرجه، وسافر إلى الولايات المتحدة عام 1963 حيث حصل على درجة الماجستير عام 1964، ثم على درجة الدكتوراه عام 1969 من جامعة رَتْجَرز Rutgers.

وعند عودته إلى مصر قام بالتدريس في جامعة عين شمس وفي عدة جامعات عربية من أهمها جامعة الملك سعود كما عمل أستاذا زائرًا في أكاديمية ناصر العسكرية، وجامعة ماليزيا الإسلامية، وعضو مجلس الخبراء بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام، ومستشارًا ثقافيًا للوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى هيئة الأمم المتحدة بنيويورك ، عضو مجلس الأمناء لجامعة العلوم الإسلامية والاجتماعية بليسبرج، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية.
ومن أهم أعمال الدكتور المسيري "موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية: نموذج تفسيري جديد" الواقع في ثمانية مجلدات، وكتاب "رحلتي الفكرية: سيرة غير ذاتية غير موضوعية- في البذور والجذور والثمار". ، "العلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة" الصادر في جزأين، "إشكالية التحيز: رؤية معرفية ودعوة للاجتهاد" في سبعة أجزاء.
كما أن له مؤلفات أخرى في الحضارة الغربية والحضارة الأمريكية مثل: "الفردوس الأرضي"، "الفلسفة المادية وتفكيك الإنسان"، "الحداثة وما بعد الحداثة"، "دراسات معرفية في الحداثة الغربية" ، ودراسات لغوية وأدبية من أهمها: "اللغة والمجاز: بين التوحيد ووحدة الوجود"، كما صدر له ديوان شعر بعنوان "أغاني الخبرة والحيرة والبراءة: سيرة شعرية". وقد نشر الدكتور المسيري عدة قصص وديوان شعر للأطفال.


--------------------
لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين
Go to the top of the page
 
+Quote Post
finetouch
المشاركة Jul 3 2008, 02:57 PM
مشاركة #5


عضو مميز
****

المجموعة: Members
المشاركات: 1,465
التسجيل: 26-November 06
رقم العضوية: 2,650



اللهم ارحمه وادخله فسيح جناتك جزاء بما قدمت يداة


--------------------
والذين جاؤوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولاخواننا الذين سبقونا بالايمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم
Go to the top of the page
 
+Quote Post
أحمد باشــا
المشاركة Jul 3 2008, 05:33 PM
مشاركة #6


عضو مميز
****

المجموعة: Admin
المشاركات: 4,036
التسجيل: 11-March 06
البلد: مصـــر
رقم العضوية: 2,520



رحم الله الفقيد و أثابه حسن الثواب

أللهم أجعل له مما قدمه من جاري الثواب


--------------------
Go to the top of the page
 
+Quote Post
Moderator01
المشاركة Jul 3 2008, 05:54 PM
مشاركة #7


عضو نشيط
***

المجموعة: فريق الإشراف
المشاركات: 236
التسجيل: 27-November 07
رقم العضوية: 3,434



تم دمج الموضوعات المتشابهة


--------------------


الأدارة


Go to the top of the page
 
+Quote Post
Mohammad Abouzie...
المشاركة Jul 3 2008, 07:42 PM
مشاركة #8


عضو نشيط
***

المجموعة: Members
المشاركات: 799
التسجيل: 6-May 03
رقم العضوية: 403



وسوف تشيع الجنازة من مسجد رابعة العدوية بمدينة نصر عقب صلاة الظهر اليوم, وسينقل الجثمان ليوارى الثرى فى مدفن الأسرة بمسقط رأسة بدمنهور.
وستكون الدفنه بمدافن الأسره بدمنهور بعد صلاه الجنازه عليه مره أخري بمسجد التوبة بدمنهور


يأخذ العزاء مساء السبت 5-7-2008
بمسجد عمر مكرم بوسط القاهره
بعد صلاه العشاء


--------------------
لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين
Go to the top of the page
 
+Quote Post
algnalbky
المشاركة Jul 3 2008, 11:25 PM
مشاركة #9


عضو نشيط
***

المجموعة: Members
المشاركات: 471
التسجيل: 19-December 06
رقم العضوية: 2,663



انا لله وانا اليه راجعون
اللهم الهم اهله وذويه الصبر والسلوان
واسكنه الجنة
Go to the top of the page
 
+Quote Post
أسامة الكباريتي
المشاركة Jul 4 2008, 03:37 AM
مشاركة #10


ابن يافا
*****

المجموعة: Admin
المشاركات: 15,427
التسجيل: 12-January 02
رقم العضوية: 5



الراحل المسيري .. مفكّر رفض مشاريع الاستسلام ودافع عن قضايا الأمة (تقرير)
[ 03/07/2008 - 10:40 م ]

الراحل المفكر العربي والإسلامي الدكتور عبد الوهاب المسيري (أرشيف)
[/size]
غزة / القاهرة – المركز الفلسطيني للإعلام



[size="4"]بعد عقود من العطاء والعمل الفكري والدفاع عن قضايا الأمة ورفض المشاريع الاستسلامية؛ أعلن اليوم الخميس (3/7) عن وفاة المفكر العربي عبد الوهاب المسيري ليسدل الستار على واحد من أعلام الفكر العربي والإسلامي المعاصر.

وشغلت القضية الفلسطينية المفكر المسيري واحتلت الصهيونية مساحات من عطاءه الفكري، وكان من آخر من قاله تأكيده بقرب زوال الكيان الصهيوني عندما تحدث عن تآكل قدرات هذا الكيان الغاصب، لذلك لم يكن من المستغرب أن تثير وفاته الأشجان في نفوس الفلسطينيين الذين فقدوا بموته صوتاً قوياً هادراً طالما وقف إلى جانبهم.

وولد الأستاذ الدكتور المسيري، وهو أستاذ غير متفرغ بكلية البنات جامعة عين شمس بمصر، في دمنهور بمصر عام 1938 وتلقى تعليمه الابتدائي والثانوي (مرحلة التكوين أو البذور).

التحق عام 1955 بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية وعُين معيداً فيها عند تخرجه، وسافر إلى الولايات المتحدة عام 1963 حيث حصل على درجة الماجستير عام 1964 (من جامعة كولومبيا) ثم على درجة الدكتوراه عام 1969 (من جامعة رَتْجَرز Rutgers ) (مرحلة الجذور).

وعند عودته إلى مصر قام بالتدريس في جامعة عين شمس وفي عدة جامعات عربية من أهمها جامعة الملك سعود (1983 – 1988)، كما عمل أستاذاً زائراً في أكاديمية ناصر العسكرية، وجامعة ماليزيا الإسلامية، وعضو مجلس الخبراء بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية بالأهرام (1970 – 1975)، ومستشاراً ثقافياً للوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى هيئة الأمم المتحدة بنيويورك (1975 – 1979). وكان عضواً في مجلس الأمناء لجامعة العلوم الإسلامية والاجتماعية بليسبرج، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية، ومستشار التحرير في عدد من الحوليات التي تصدر في ماليزيا وإيران والولايات المتحدة وانجلترا وفرنسا (مرحلة الثمر).

رحلته الفكرية

قدم الدكتور المسيري سيرته الفكرية في كتاب بعنوان رحلتي الفكرية – في البذور والجذور والثمر: سيرة غير ذاتية غير موضوعية (2001) حيث يعطي القارئ صورة مفصلة عن كيف ولدت أفكاره وتكونت والمنهج التفسيري الذي يستخدمه، خاصة مفهوم النموذج المعرفي التفسيري. وفي نهاية "الرحلة" يعطي عرضاً لأهم أفكاره.

وسيصدر هذا العام كتاب من تحرير الأستاذة سوزان حرفي، الإعلامية المصرية، تحت عنوان حوارات مع الدكتور عبد الوهاب المسيري، وهو يغطي كل الموضوعات التي تناولها الدكتور المسيري في كتاباته ابتداءً من رؤيته في المجاز ونهاية التاريخ وانتهاءً بأفكاره عن الصهيونية.

الاهتمام بالموضوع الصهيوني

يذكر الدكتور المسيري في هذه "الرحلة" بداية اهتمامه بالموضوع اليهودي والصهيوني، فكانت أول كتبه هو نهاية التاريخ: مقدمة لدراسة بنية الفكر الصهيوني (1972)، وصدر بعدها موسوعة المفاهيم والمصطلحات الصهيونية: رؤية نقدية (1975)، كما صدر له عام 1981 كتاب من جزأين بعنوان الأيديولوجية الصهيونية: دراسة حالة في علم اجتماع المعرفة (1981).

وفي هذه الفترة صدرت له عدة دراسات باللغة الإنجليزية من أهمها كتاب أرض الوعد: نقد الصهيونية السياسية (1977). وقد قرر الدكتور المسيري أن يُحدِّث موسوعة المفاهيم والمصطلحات الصهيونية وتصور أن عملية التحديث قد تستغرق عاماً أو عامين، ولكنه اكتشف أن رؤيته في هذه الموسوعة كانت تفكيكية، وأن المطلوب رؤية تأسيسية تطرح بديلاً. فكانت الثمرة أنه بعد حوالي ربع قرن نشر موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية: نموذج تفسيري جديد (1999) وهي من ثمانية مجلدات. وقد صدر له أثناء ذلك الوقت وبعده عدة كتب في الموضوع نفسه من أهمها البروتوكولات واليهودية والصهيونية (2003). في الخطاب والمصطلح الصهيوني (2003- 2005). وسيصدر هذا العام كتابين الأول بعنوان الفكر الصهيوني من هرتزل حتى الوقت الحاضر والثاني بعنوان من هم اليهود؟ وما هي اليهودية؟ أسئلة الهوية والأزمة الصهيونية.

الاهتمامات الفكرية

واهتمامات الدكتور المسيري الفكرية تتجاوز الموضوع الصهيوني، بل إنه يعتبر موسوعته مجرد دراسة حالة، في إطار مشروعه النظري. فقد صدر له كتاب من جزأين بعنوان إشكالية التحيز: رؤية معرفية ودعوة للاجتهاد (1993)، والعالم من منظور غربي (2001)، والفلسفة المادية وتفكيك الإنسان (2002)، والحداثة وما بعد الحداثة (2003)، والعلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة (2002)، ورؤية معرفية في الحداثة الغربية (2006).

وسيصدر له خلال هذا العام كتاب من عدة مجلدات يضم أعمال مؤتمر "حوار الحضارات والمسارات المتنوعة للمعرفة- المؤتمر الثاني للتحيز" الذي عُقد في فبراير 2007 بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة.

الأدب في مسيرة المسيري

وقد ظل الموضوع الأدبي ("حبي الأول" كما يقول الدكتور المسيري في رحلته الفكرية) ضمن اهتماماته الأساسية. فصدر له كتاب مختارات من الشعر الرومانتيكي الإنجليزي: بعض الدراسات التاريخية والنقدية (1979) وعدة كتب بالعربية والإنجليزية في أدب المقاومة الفلسطينية، واللغة والمجاز بين التوحيد ووحدة الوجود (2002).

وللدكتور المسيري ديوان شعر بعنوان أغاني الخبرة والبراءة: سيرة شبه ذاتية شبه موضوعية (2003) وصدر للدكتور المسيري ديوان شعر وعدة قصص للأطفال. وقد صدر له عام 2007 عدة كتب فى النقد الأدبي: الملاح القديم للشاعر صمويل تايلور كوليردج: طبعة مصورة مزدوجة اللغة (عربي - إنجليزي) مع دراسة نقدية، ودراسات في الشعر وفى الأدب والفكر.

تُرجمت بعض أعمال الدكتور المسيري إلى الإنجليزية والفارسية والتركية والبرتغالية. وسيصدر هذا العام الترجمة الفرنسية والإنجليزية لسيرته الغير ذاتية والغير موضوعية، رحلتي الفكرية. كما سيصدر كتاب باللغة العربية والإنجليزية والعبرية بعنوان دراسات في الصهيونية.

جوائز

وقد نال الدكتور المسيري عدة جوائز من بينها جائزة أحسن كتاب في معرض القاهرة الدولي للكتاب عام (2000) عن موسوعة "اليهود واليهودية والصهيونية"، ثم عام (2001) عن كتاب رحلتي الفكرية، وجائزة العويس عام (2002) عن مجمل إنتاجه الفكري. كما حصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب لعام (2004). وقد نال عدة جوائز محلية وعالمية عن قصصه وعن ديوان الشعر للأطفال.

وقد تزايد الاهتمام بأعمال الدكتور المسيري فصدرت عدة دراسات عن أعماله، من أهمها: في عالم عبد الوهاب المسيري: كتاب حواري من جزأين (2004)، وكتاب تكريمي بعنوان الأستاذ الدكتور عبد الوهاب المسيري في عيون أصدقائه ونقاده، ضمن سلسلة "علماء مكرمون" لدار الفكر بسوريا يضم أعمال مؤتمر "المسيري: الرؤية والمنهج" الذي عُقد في المجلس الأعلى للثقافة في فبراير 2007. كما ظهر عدد خاص من مجلة أوراق فلسفية (2008) يضم دراسات العديد من العلماء والباحثين العرب في الجوانب المتعددة للدكتور عبد الوهاب المسيري.

تشييع الفقيد

في جنازة مهيبة، شيع جثمان المفكر المصري عبد الوهاب المسيري إلى مثواه الأخير بعد أداء صلاة الجنازة عليه بمسجد رابعة العدوية بحي مدينة نصر. تم دفن الفقيد في دمنهور ـ مسقط رأسه.

حضر الجنازة لفيف من المفكرين والعلماء والشخصيات البارزة من بينهم الداعية الإسلامي د. يوسف القرضاوي واحمد كمال أبو المجد وفريد عبد الخالق وفهمي هويدي وعمرو خالد ود. سليم العوا ود. مجدي قرقر، كما حضر مراسم التشييع كل من حمدين صباحي وعبد الحميد الغزالي وأبو العلا ماضي ومحمد عبد القدوس وإبراهيم المعلم ومصطفى بكري وجمال سلطان ود. محمد مورو ود.حسام عيسي ود. يحيي القزاز ود. عبد الحليم قنديل.

وكان الفقيد قد نقل إلي مستشفي فلسطين منذ ثلاثة أيام بعد تدهور حالته الصحية إلى أن وافته المنية. وقد تدفق عدد من المثقفين والسياسيين المصريين إلي المستشفي منذ الصباح لمصاحبة جثمان الفقيد حتى الصلاة عليه وتوديعه إلى مثواه الأخير.



--------------------
الأقصى يستنجد فهل من مُنجِد




حسبنا الله ونعم الوكيل

Go to the top of the page
 
+Quote Post

2 الصفحات V   1 2 >
Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الحاليين لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء:

 



RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 31st August 2014 - 02:14 AM