IPB

مرحبا بالضيف ( دخول | التسجيل )





 
Reply to this topicStart new topic
> اطلس العالم الجديد
finetouch
المشاركة Sep 19 2007, 11:33 PM
مشاركة #1


عضو مميز
****

المجموعة: Members
المشاركات: 1,465
التسجيل: 26-November 06
رقم العضوية: 2,650



أطلس العالم الجديد.. عندما تختفي المدن


رحاب عبد المحسن . اسلام اونلاين

نصيحة أتقدم بها لكل راغب في السفر: قبل أن تقدم على تلك الخطوة قم بتصفح النسخة الأخيرة من الأطلس التفصيلي لعام 2007، وتأكد من وجود المدينة أو البلدة التي تنوي الذهاب إليها فقد تفاجأ بأنها اختفت من الخريطة!!.

كشف "الأطلس التفصيلي للعالم 2007" تغييرات ملحوظة في الخرائط، وذلك مقارنة بالعدد الأخير منه الصادر من مجلة التايمز منذ أربعة أعوام، وأكد القائمون على إعداد الأطلس أن لسخونة المناخ انعكاسات على جغرافيا الأرض، فاضطروا لإعادة رسم حدود الشواطئ وتغيير معالم الأرض في بعض البقاع.

ويعلق ميك أشوورث -المشرف على هذه المأساة بالقول-: "نستطيع رؤية الكوارث البيئية وهي تحدث أمام أنظارنا، ونخشى حقا أن تختفي في مستقبل قريب مشاهد معروفة إلى الأبد".. نعم قد تختفي مشاهد معروفة، ولكن من المذنب؟.. من الجاني المدمر للبيئة؟.

كوارث العالم بالأرقام

يوضح أشوورث بعض الكوارث البيئية الحية والتي رصدها الأطلس قائلا: "إن حدود بعض المناطق مثل بنجلادش تغيرت، فمستوى البحر يرتفع ثلاثة مليمترات سنويا، مما ينعكس على تغير حدود الشواطئ".

وللوقوف على الكارثة نعرض سويا بعض الأرقام لتوضيح مقدار الخسائر:

- تقلصت مساحة بحر الآرال في وسط آسيا بمقدار 75% منذ 1967.

- تقلصت مساحة بحيرة تشاد بمقدار 95% منذ عام 1963.
- انخفض منسوب مياه البحر الميت بمقدار 25 مترا عما كان عليه منذ 50 عاما.

- تجف بعض الأنهار من أمثال: ريو غراندي، وكولورادو في الولايات المتحدة ودجلة في العراق خلال الصيف كل عام.

- يعجز نهر هوانغ (النهر الأصفر) أن يصب في البحر، وهو ثاني أطول أنهار الصين، فلا يستطيع أحيانا أن يصب في البحر مما يؤدي إلى تغيرات في الساحل.

- تراجعت السواحل البنجلادشية حيث التهم البحر أجزاء من الشاطئ.

- فقدت جبال كلمانجارو بإفريقيا ما يقرب من 80% من قمتها الجليدية، وذلك مقارنة بما كانت عليه منذ 100 عام.

- يبتلع البحر أجزاء من جزر المحيط الهادي، وهي مهددة بقوة أن تنغمر تحت سطح البحر، ومنها جزيرة كريباتي، ومارشال، وتوكيلاو، وتوفالوا وفناتا.
جديد الأطلس

قامت التايمز بأدخال أكثر من 20 ألف تحديث على الإصدار 12 من الأطلس، شمل التعديل 3500 أسم، كما حوى تفصيلات جديدة، منها معلومات ديموغرافية واجتماعية، في حوالي 544 صفحة هي عدد صفحات الكتاب.

ومن بين الخصائص المستحدثة للنسخة الأخيرة، رصد ما يعرف بمدن الأشباح، والتي تم تمييزها على الخريطة بكلمة مهجورة "abandoned"، ومن بينها مدينة بليموث في مونتسيرات، والتي هجرها قاطنوها بسبب الثوران البركاني منذ عام 1995 إلى عام 1997. والأخرى مدينة بوبي الأمريكية وهي واحدة من مناجم الذهب، وكولمانسكوب في نيروبي الغنية بالألماس.

كما راعا الأطلس اختلاف اللهجات، فظهر على الخريطة أسم بعض البلدان مكتوب باكثر من هجاء.

غزو مدني للعالم

هناك أيضا تغييرات ضخمة حدثت في التركيبة الديموغرافية لسكان العالم، وبات التمركز السكاني يتجه أكثر فأكثر صوب المدن، حتى إن أعداد السكان في المدن فاق أعداد قاطني الريف للمرة الأولى منذ إصدار النسخة الأولى من الأطلس عام1895، وإليكم التوضيح بالأرقام:

- بحلول عام 2030 سينزح 3 من بين كل 5 أفراد إلى المدن، ويتوقع أن يتضخم تعداد قاطني المدن ليصل إلى 4.9 بلايين نسمة، بعدما كان 1.3 بليون عام 1970.

- في الفترة بين 2010 و2030 من المتوقع أن تملك إفريقيا وآسيا منفردتين خمسة من بين كل ستة أفراد ينزحون نحو المدن في العالم.

- في عام 1950 انفردت نيويورك باحتوائها على 10 ملايين نسمة، أما الآن فتحوي 18 مدينة حول العالم ذات الرقم.

- وبحلول 2015 من المتوقع أن يتم إضافة 22 مدينة أخرى إلى قائمة المدن التي يقطنها أكثر من 10 ملايين نسمة.

- منذ عام 1950 ولمدة 100 عام اتجه التمركز السكاني صوب دول أوروبا وشمال أمريكا، فيما ظهر ميل لدى السكان للنزوح صوب الدول الأقل تقدما في الـ50 عاما الأخيرة.

جوانب مضيئة

لم يكتفي الأطلس بالأنباء المحزنة، فقد طالعنا ببعض الأنباء السارة أيضا منها:

- عادت المياه إلى مساحات كبيرة من أهوار في العراق، وبدأ الاخضرار يظهر من جديد، وذلك بعد أن قام الرئيس الراحل صدام حسين بتجفيفها.

- وضعت 30% من أراضي العالم تحت الحماية، بهدف إنقاذها من تأثيرات الاحتباس الحراري وغيره من العوامل، ليصبح إجمالي عدد المناطق المحمية 107,000 مناطق حول العالم.

- ارتفع مقدار الطاقة المولدة من الرياح حول العالم لأكثر من 20% فيما بين عام 2004-2005.

- تم بناء سد لوقف انسحاب الماء إلى خارج بحر الآرال المتقلص، وذلك لرفع منسوب الماء داخله.

- تم إضافة 22 موقعا جديد هذا العام إلى قائمة اليونيسكو للمعالم الثقافية، والمناطق الطبيعية حول العالم ومن بينها أوبرا سيدني وغيرها ليصبح إجمالي الرقم 851 موقعا.

جوانب معتمة

- دمرت حوالي 40% من الشعب المرجانية بالكامل أو تحللت في العقود الأخيرة.

- يتم تدمير قرابة 1% من الغابات الاستوائية كل عام أي"1.23 مليون كم" بهدف تفريغ مساحات من الأراضي لزارعة المحصولات.

- قلّ ارتفاع جزيرة توفالو في المحيط الهادي، ليصل ارتفاعها عن سطح البحر إلى 5 أمتار، ومن المحتمل أن تمحى من على الخريطة في يوم ما قريبا.



????? ??????:

http://www.timesonline.co.uk
/tol/news/uk/science/article2378308.ece

http://news.yahoo.com/s/afp
/20070903/sc_afp/britainenvironment_070903102436

http://www.smh.com.au/news
/environment/new-times-atlas-displays-effects-of-climate
-change/2007/09/03/1188783122863.html


--------------------------------------------------------------------------------



--------------------
والذين جاؤوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولاخواننا الذين سبقونا بالايمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم
Go to the top of the page
 
+Quote Post
Prof
المشاركة Sep 19 2007, 11:36 PM
مشاركة #2


عضو مميز
****

المجموعة: Admin
المشاركات: 8,166
التسجيل: 11-January 02
رقم العضوية: 1,000



اقتباس
نصيحة أتقدم بها لكل راغب في السفر: قبل أن تقدم على تلك الخطوة قم بتصفح النسخة الأخيرة من الأطلس التفصيلي لعام 2007، وتأكد من وجود المدينة أو البلدة التي تنوي الذهاب إليها فقد تفاجأ بأنها اختفت من الخريطة!!.

يعني الواحد ييجي رايح طنطا مثلاً.. قوم ما يلاقيش طنطا surpsurp.gif
Go to the top of the page
 
+Quote Post
أحمد باشــا
المشاركة Sep 19 2007, 11:37 PM
مشاركة #3


عضو مميز
****

المجموعة: Admin
المشاركات: 4,036
التسجيل: 11-March 06
البلد: مصـــر
رقم العضوية: 2,520



أيه الكلام الخطير ده .... thnk0001.gif


--------------------
Go to the top of the page
 
+Quote Post

Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الحاليين لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء:

 



RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 24th April 2014 - 08:44 PM