IPB

مرحبا بالضيف ( دخول | التسجيل )





102 الصفحات V  « < 100 101 102  
Reply to this topicStart new topic
> صورة مين دي؟!!!
أحمد باشــا
المشاركة Nov 8 2007, 11:28 PM
مشاركة #1011


عضو مميز
****

المجموعة: Admin
المشاركات: 4,036
التسجيل: 11-March 06
البلد: مصـــر
رقم العضوية: 2,520



طيب

أللي على اليمين والتر جروبياس

و الثاني ميس فان در روه

و التر جروبياس كان من مؤسسي مدرسة الباو هاوس و عاونه ميس فان در روه في نهضهتها

و هنا مقدمة بسيطة عن هذه المدرسة المعماريه الفنيه ألتي غيرت شكل الحضاره في أوائل القرن الماضي

و هي تصنف كطليعة ظهور الفن التجريدي حيث حطمت قيود الشكل الكلاسيكي و النمطيه في المعمار

و ساد مبدأها الأول الشكل يتبع الوظيفه و يعبر عنه



user posted image



اقتباس
في وقت مبكر من عشرينيات القرن العشرين برزت مدرسة الباوهاوس كتيار فني ومؤثر في فنون العمارة والتصميم الصناعي في المانيا, ولكن هذه المدرسة اغلقت عند استلام النازيين للحكم عام 1933 وتحولت الى مدرسة للدعاية الحزبية, فانتقلت من خلال روادها الى الولايات المتحدة, وهي اول من طرح افكارا عن عمارة المستقبل التي انتشرت الان.

تركت مدرسة (الباوهاوس) بصمات واضحة على الفنون التشكيلية والمعمارية والحرفية, منذ اكثر من ثمانين عاما, كما دخلت تجربتها المثيرة الى كل مناهج التدريس والتدريب في المعاهد والاكاديميات الخاصة بهذه الفنون, وكان هدفها التعليم والعمل معا, وتطوير الثقافة البصرية.

ولادة مدرسة
ولدت فكرة الباوهاوس (Bauhaus وتعني بالالمانية بناء بيت) في مدينة فايمار, مدينة جوته, عام ,1919 حينما قام المصمم والتر جروبيوس بالجمع بين اكاديمية الفنون والمعهد الفني للصناعة في فايمار, في معهد واحد يقوم بتدريب الطلاب وتدريسهم بآلية جديدة تجمع الخبرة العملية والابداع الفني, خلال ثلاث سنوات, حيث يمنح الناجحون شهادة دبلوم في التصميم.

تتوزع فصول الدراسة الى ورشات مختلفة ينتقل الطلاب خلالها من ورشة الى اخرى, في شهور محددة, وتعمل هذه الورشات في مجالات النجارة وتطويع المعادن, والفخاريات, والزجاج الملون, والرسوم البيانية, والنحت, والطباعة, والنسيج, والرسوم الجدارية, والديكور المسرحي, اضافة الى دراسة التقنية في وجوهها المختلفة, وكانت هذه الدراسات والتدريبات تهدف الى تقديم منتجات موجهة الى المستهلك العادي بمواصفات جمالية وعملية وظيفية عالية, ومتقنة, مع الاقتصاد في المواد الخام المستعملة والسعر المنخفض نسبيا, وكان من بين هذه المنتجات دور السكن والابنية العامة التي تستفيد من الزجاج والمعدن كبديل للجدران الغليظة.

الفن والصناعة
واجتمع في الهيئة التدريسية في الباوهاوس في فترات متوالية عدد من كبار الفنانين والمصممين والحرفيين منهم: بول كليه الفنان السويسري الشهير الذي اختص بتدريس الرسم على الزجاج والتصوير, ثم الفنان الروسي المهاجر فاسيلي كاندنيسكي (لوحات جدارية) والفنان الامريكي المهاجر ليونيل فيننجر (خطوط), واوسكار شليمر (ديكور مسرحي ونحت) ومارسيل بريوير (تصميمات داخلية) وهربرت باير (طباعة واعلان), واختص الفنان الهنجاري المهاجر لاسلو موهولي ناجي, وجوزيف البيرس وزوجته آن, ويوهانسيس اتين بتدريس النجارة والمعادن والفخاريات والجداريات والنسيج.

خصوصية الباوهاوس
تأتي اهمية الباوهاوس من القدرة على التجريب والمغامرة الابداعية والطرح الجريء في اعتبار الآلة في عملها كآلة موازية لعمل الفنان. ومن تبني التصميم الجيد الموجه لعامة الناس, والاعتماد في التدريب والتدريس على اكبر عدد من الفنانين المشهورين الذين لم يجتمع مثلهم في اي معهد فني اخر, كما قامت الباوهاوس بردم الهوة بين الفنانين واساليب الصناعة, وكسر الحواجز التي تفصل بين ماهو فني وما هو عملي. والتفريق بين ما يمكن تعلمه كالتقنية وما لا يمكن تعلمه وهو الابداع, وكانت الباوهاوس قد بنت في ديساو في المانيا اهم نموذج للبناء في العشرينيات من القرن العشرين, وتبدو فيه الجرأة في توظيف الزجاج والمعدن في نسيج البناء.

كان كاندنيسكي وباول كليه قبل انضمامهما الى الباوهاوس يشكلان مع الفنان الالماني فرانز مارك جماعة (الفارس الازرق) في المانيا, ولكن فرانز مارك قتل في الحرب العالمية الاولى في معركة فردان عام 1916 عن سنة وثلاثين عاما, وقد اخذت هذه الجماعة اسمها من لوحات فرانزمارك عن الخيول والفرسان, والتي يغلب عليها اللون الازرق.

متغيرات عاصفة

انتقلت مدرسة الباوهاوس عام 1925 من فايمار الى مدينة ديساو في المانيا, وهناك تم تصميم وبناء نموذج للمدرسة يحمل طابعها الخاص, اضافة الى مجمعات سكنية رشيقة وانيقة واقتصادية. وفي عام 1927 استقال مؤسس الباوهاوس من ادارتها, فاستلم ادارتها الجديدة المصمم السويسري هانس ميير, وبعد ثلاث سنوات اضطر الى الاستقالة بعد ان نشب بينه وبين سلطات المدينة نزاع بسبب افكاره اليسارية, فاستلم ادارة المدرسة لودفيج ميس فان ديرروه, وانتقلت المدرسة الى برلين في نهاية عام 1932, وصممت بناءً خاصاً بها, ولكنها عندما اغلقت بعد عام هاجر من بقي فيها من الفنانين والمصممين الى اماكن اخرى, وبشكل خاص الى الولايات المتحدة الامريكية.

هجرة الباوهاوس

يعتبر الفنان جوزيف اليرس (1888 ـ 1976) من اهم الاسماء المؤثرة في صياغة مشروع مدرسة الباوهاوس في المانيا, قبل هجرته مع زوجته الفنانة آن الى الولايات المتحدة الامريكية, بعد اغلاق الباوهاوس, كما هاجر لاسلوموهولي ناجي ليؤسس الباوهاوس الجديد في يشكاغو عام 1937, وفي العام نفسه استلم مؤسس الباوهاوس المهاجر والتر جروبيوس ادارة كلية الهندسة المعمارية في جامعة هارفارد, وبعدها استلم اخر مدير للباوهاوس في المانيا لودفيج ميس ادارة معهد الينويس للتقنية وصمم مختبراته والحرم الجامعي فيه.

ونشر متحف الفن الحديث في نيويورك ثلاثة كتب هامة لرواد الباوهاوس هي: (العمارة الجديدة والباوهاوس), من تأليف والترجروبيوس, ثم (رؤية جديدة) و (رؤية متحركة) من تأليف سلاسلو موهولي ناجي, فشكلت هذه الكتب تغييرا واضحا في اساليب التصميم في المناهج العملية والتطبيقية في العمارة والصناعة في الولايات المتحدة الامريكية, حيث بدأ تنفيذ فكرة (عمارة المستقبل), التي طرحتها مدرسة الباوهاوس, بشكل واسع.

اما جوزيف البيرس فقد بدأ عمله في التدريس في جامعة بلاك ماونتين, شمال كارولينا, ونقل مبادئ التصميم في الباوهاوس الى تلاميذه ومنهم روبرت وشنبرج والملحن جون كيج, ثم انتقل ليصبح رئيس قسم التصميم الذي اسسه في جامعة يال, وكان لأفكاره اثر واضح في حركة الفن البصري (Op Art), كما كان له الدور الاول في اكتشاف علاقات اللون في التجريد الهندسي والفن المصغر في الستينيات, ثم فن التركيب (Installaion), وانعكست المبادئ الاولية للباوهاوس على اجيال من المعماريين المختصين ببناء المنشآت الضخمة وناطحات السحاب, نزولا الى تصميمات البيوت الريفية الصغيرة0





--------------------------------------------------------------------------------







--------------------
Go to the top of the page
 
+Quote Post

102 الصفحات V  « < 100 101 102
Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الحاليين لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء:

 



RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 2nd September 2014 - 06:42 PM